لقد بدأت التكنولوجيا في توجيه مسار التجارة عامة، وزاد عدد رواد الأعمال الذين يفضلون العمل في شروط مريحة ومرنة عوض العمل من الصباح إلى المساء بأجرة ثابتة. السيد عمر جوكهان صيفي هو أحد هؤلاء الأشخاص.  عندما كان يشتغل بمعاش ثابت، كان يعيش بديون كبيرة، لأنه فقد كل أمواله خلال عملية نصب. خلال هذه الفترة الحرجة من حياته، كان يعرف أن عمله بأجرة ثابتة لن يساعده على دفع كل الديون المتراكمة عليه، فقرر الاشتراك بعمل التسويق المباشر بدون رأس مال. بعد تجربة 4 سنوات في هذا القطاع، يعيش السيد عمر الحياة التي طالما تمناها. 

عندما كان السيد عمر يعمل عملاً ثابتاً، فقد كل أمواله وتراكمت عليه الديون عندما حاول أن يفتح مشروعاً، كما يحصل مع العديد، فمر من مرحلة عصيبة. يقول السيد عمر: لقد اقترضت من البنوك، وكان دائما حلم ريادة الأعمال في داخلي، عند محاولتي لفتح مشروع في قطاع تربية المواشي، نصب علي وفقدت كل أموالي. أصبح علي دفع دين شهري يفوق مرتين ونصف اجرتي الشهرية. فاشتغلت عملاً ثانياً لأنني لم أستطع دفع ديوني، لكن هذا لم يكف لأتخلص من هذه الديون. كانت البنوك والمحامون يتصلون بي كل يوم، إلى أن تم الحجز على بيتي وأجرتي. كنت أريد الزواج من فتاة أحببتها، لكنني لم أستطع التقدم لخطبتها وأنا تحت جبل من الديون والمشاكل.

يقول عمر أنه خلال صراعه مع الأبناء، أتى أحد اصدقائه وعرض عليه العمل في قطاع التسويق المباشر، لكن نظراً لكونه تعرض للنصب قبلاً فقد كان متردداً وشك في الأمر فالبداية. يضيف السيد عمر: لقد كان صديقاً عزيزاً وثقتي به كانت كبيرة، إلا أن الموضوع أخافني قليلاً. لكن عندما سمعت عن فكرة العمل بساعات مرنة، دون فتح دكان، أو الاستثمار، أو إنتاج منتج، ولا صناعة ماركة وما يترتب عنها من معاملات صعبة، فقد قررت الالتحاق بعائلة QNET.

ليس الهدف هو ربح المال 

يقول الممثل المستقل السيد عمر: تساعدنا QNET على القيام بالأعمال التجارية، فهي توفر المنتج، الماركة، وكل العناصر اللازمة، فما علينا إلا القيام بعملنا. الهدف ليس فقط ربح المال، نعم أعيش الأن حياة رغدة، مع الناس الذين أحبهم، فالمال مهم، لكن الأهم هو أن تستغل الفرصة للنجاح وخصوصاً لشخص مثلي عندما فقد كل شيء، والحصول على أصدقاء حقيقيين، ومساعدة الأخرين خصوصاً.

شاهد فيديو قصة نجاح السيد عمر جوكهان صيفي